المشاريع

نيسان 2014 - كانون الأول 2016
يتيح لنا التفكير في "اللعب"، طريقةً جديدةً لرؤية مساحات المدينة. فاللعب هو شكل من أشكال المعرفة بهذه المساحات المقترنة بالتفاعلات اليوميّة. ومن خلال هذا المنظار، بإمكاننا فهم كرة القدم – وأي نوع آخر من اللعب في الشارع – كممارسة حيويّة وتلقائية تعيد إنتاج المساحات المدينية واستعادة الحق فيها. وجدنا عشر ملاعب كرة قدم غير رسمية في بيروت وضواحيها. قمنا بفهمها ورسم مساراتها وتحوّلاتها.
نيسان 2014 - تشرين الأول 2015
الى جانب التاريخ الرسمي للأماكن العامة في بيروت والذي يقتصر على ذكر الساحات والحدائق (مثل ساحة النجمة وحديقة الصنائع)، رسمنا خريطة بديلة للمساحات المشتركة والترفيهية التي كان يقصدها سكان بيروت للسيران، والتي وتشهد على علاقتها الوثيقة مع الممارسات الثقافية في مخيّلات سكان المدينة. تمكّنا عبر هذا البحث من حفر نقوش صغيرة لشكل مختلف من أماكن التنزه واللقاء التي كانت "عامّة" بفعل استخدام الناس لها.
كانون الأول 2016
ينشر «استديو أشغال عامّة» شهريّاً ضمن مجلة «المفكّرة القانونيّة» قسماً يهدف إلى بناء معرفةٍ حول العدالة المكانيّة والحقّ في المدينة والسياسات العمرانية. ضمن هذا القسم، وربطاً بمشاريع بحثيّةٍ وتطبيقيّةٍ ونشاطاتٍ فعليّة، نعمل على التفاعل مع القضايا الآنية والتأثير على السياسة اليوميّة في المدينة.
كانون الأول 2015 - آب 2017
كجزء من دراسة أوسع تُقام لصالح بلدية صيدا للتطوير العمراني لمنطقة الوسطاني عبر مشروع الضم والفرز، تم تكليف "أشغال عامة" بدراسة الشق الاجتماعي والاقتصادي والسكني لبساتين الوسطاني من منظور جدواها العامة وأهميتها المشتركة والتاريخية لمدينة صيدا. انتجنا تقرير وخرائط تسلط الضوء على إشكالية مشروع الضم والفرز بمجرد النظر الى مكوّنات المكان الحاليّة.
تشرين الأول 2016 - تشرين الثاني 2016
منذ حرب ٢٠٠٧ على مخيم نهر البارد في شمال لبنان، لم يتم تأهيل البيئة العمرانية في المخيم الذي تعرّض الى تدمير شبه كامل. من خلال العمل على التصميم المعماري لمركز "أجيال" الشبابي في المخيم، خضنا تجربة جماعية لخلق مساحات مشتركة وإبداعية.
  •